حزب التيار الوطني يؤكد ثقة الاردنيين بقيادة وادارة الملك وولي العهد لمعركة استمرار الحياة

حزب التيار الوطني يؤكد ثقة الاردنيين بقيادة وادارة الملك وولي العهد لمعركة استمرار الحياة

يتابع حزب التيار الوطني بكل اهتمام تطور نتائج الحملة الوطنية الرسمية لمكافحة وباء كورونا والحالة الصحية والعامة للمواطنين الاردنيين التي يقودها الملك وولي العهد والحكومة والاجهزة المختصة.

يؤكد حزب التيار الوطني ثقة الاردنيين كافة واعتزازهم بقيادة وادارة الملك وولي العهد لمعركة “استمرار الحياة” وتوجيهاته ومتابعته الحثيثة للحكومة والمؤسسات كلها وانخراط الجيش العربي بكل امكاناته مع الاجهزة الامنية والحكومية الرسمية والصحية والبلدية والمدنية في كل ارجاء الاردن مدنه وقراه وباديته ومخيماته وهي حالة دفاعية انسانية فريدة من نوعها في العالم كله، اصبحت نموذجا انسانيا عالميا لإدارة الازمات وتناغم عمل المؤسسات وعكست تماسك الاردن وشعبه وقيادته.

فمعركة الحياة ضد الوباء القاتل لها الاولوية على كل القضايا الاخرى، رغم صعوبة وتراجع مؤشرات الوضع الاقتصادي، وتتطلب منا جميعا التعاون والتكاتف النفسي والمادي والانضباط المجتمعي والاخلاقي والانساني لدعم جهود الدولة ومؤسساتها بعيدا عن صناعة الاشاعات المحبطة لجهود الوطن وبعيدا عن المناكفات السياسية والتنظيرات الطوباوية لبعض النخب السياسية والهواة، وعلى الحكومة الاستمرار بوضع تصوراتها الاقتصادية بالتعاون مع القطاع الخاص لمرحلة ما بعد الفايروس.

ويؤكد حزب التيار الوطني من جديد تثمينه وتقديره الكامل لكل الاجراءات الحكومية الانسانية الصحية الحثيثة الرامية الى محاصرة الوباء الخطير الذي يحاصر الاردن وشعبه، والتي عكست مصداقية الحكومة وشفافيتها حيث اعادت الثقة للعلاقة مع المواطنين وعززت اللحمة الوطنية وخصوصا موقفها الانساني الراقي مع ابناء الاردن وضيوفه ممن خضعوا لإجراءات الحجر الصحي بطريقة انسانية اشاد بها كل العالم .

ويدعو الحزب ابناء وبنات الاردن كافة الى عدم الاستهتار والاستهانة بخطورة الوباء وشره القاتل فهو يحصد ارواح البشر في العالم كله وبأعداد غير مسبوقة في كل ساعة وتعجز الدول العظمى عن ايجاد علاج سريع لوقفه في المدى المنظور وانقاذ حياة الالاف من المصابين يوميا في اوروبا واميركا،

ويؤكد حزب التيار الوطني ان شعب الاردن وضيوفه امام امتحان استمرار حياة حقيقي صعب وطويل في مواجه الوباء القاتل الذي لا يفرق بين البشر وان المعركة مع الوباء تتطلب كل الحزم الحكومي والرسمي تجاه لزوم تطبيق التعليمات الرسمية والاجراءات التي تصدرها مراكز القرار الرسمي تحت قانون الدفاع كما تتطلب الانصياع الكامل من قبل المواطنين كافة اينما كانوا لتعليمات مراكز القرار كلها وخصوصا التعليمات التوعوية بخطورة وسائل انتقال الوباء والسلامة العامة وضرورة استمرار منع التجول المحدد بالتعليمات.

ويجدد حزب التيار الوطني بكل كوادره وامكاناته المادية استعداده للقيام باي مجهود يساهم في دعم الجهود الوطنية لانجاح الحملة الوطنية لمحاربة الوباء.

حمى الله الاردن وشعبه وقيادته