تهنئة بمناسبة الذكرى الثالثة والسبعين للاستقلال الوطني

تهنئة بمناسبة الذكرى الثالثة والسبعين للاستقلال الوطني

يشارك حزب التيار الوطني الجموع الشعبية والرسمية والمدنيةوالمؤسسات الوطنية بتقديم التهنئة والمباركة لجلالة الملك عبد الله الثاني بمناسبة الذكرى الثالثة والسبعين للاستقلال الوطني كما يتقدم من جميع ابناء الوطن ومؤسساتنا الوطنية العسكرية والرسمية وشبه الرسمية والمدنية والأوائل من ابناء الاْردن والعرب الذين ساهموا بدمائهم وجهدهم للدفاع عن الوطن وفي تحقيق الاستقلال والإنجازات بالتهنئة والتقدير على دورها الوطني في تحقيق إنجازات الوطن في مختلف القطاعات التنموية والخدماتية والإنسانية والأمنية حتى اصبح الاْردن واحة امن واستقرار ومحطة مضيئة نموذجية للإنجازات الوطنية العربية وللتحرر والعدالة والمساواة لحقوق الانسان

وحرياته الاساسية كما ارادتها ونفذتها رؤية وجهد الهاشميين تحت راية الثورة العربية الكبرى والجيش العربي المصطفوي تعبيرا لارادة الأمة جمعاء و أصبح الاْردن اليوم وشعبه وقيادته يحظى باحترام العالم كله وتقديره

وأصبحت كرامة الأردنيين الرافضة للتكفير والإرهاب والمنفتحة على العالم وتعدديته اساسا لنهضة الأمة وسدا منيعا امام كل المؤامرات التي تحاك ضد بلدنا ودوره الرائد في الدفاع عن القضية الفلسطينية والوصايا الهاشمية على المقدسات في القدس العربيةالإسلامية والمسيحية .واننا اليوم ندعوا ابناء شعبنا الاردني ولهذه المناسبة العطرة العظيمة على قلوب كل الاردنيين ان نحافظ على معاني الاستقلال والعمل على اتحقيق رؤية الملك التقدمية لمستقبل الاْردن كما ورد في مضامين الأوراق النقاشية من اجل تحقيق مزيدا من الإنجازات الوطنية وتعميق تماسك الاردنيين والوقوف صفا واحداً خلف القيادة الهاشمية في مواجهة ما يحاك ضد بلدنا من صفقات مشبوهة للنيل من قراره الوطني واستقلاله.

ستبقى معاني الاستقلال خالدة في نفوسنا جيل بعد جيل.

عاش الوطن ابيا صامدا مستقلا،عاش الملك حامي الاستقلال وصانع النهضة الوطنية، عشت وحدة شعبنا الاردني العربي.