بيان صادر عن حزب التيار الوطني

بيان صادر عن حزب التيار الوطني

أدان حزب التيار الوطني وشجب قانون ” يهودية الدولة ” العنصري والذي أقره الكنيست الاسرائيلي أمس، والذي ينص على أن اسرائيل هي الدولة القومية للشعب اليهودي وأن تقرير المصيرفيها حق حصري للشعب اليهودي فقط، كما ألغى صيغة اللغة الرسمية عن اللغة العربية، واعتبر القانون الجديد أن تطوير الاستيطان اليهودي في الأراضي المحتله قيمة قومية وتعمل على تشجيعه و دعم اقامته. وأكد القانون العنصري الجديد أن القدس الكاملة والموحدة هي عاصمة اسرائيل

 

وأكد الحزب في بيانه ان الصمت العربي والاقليمي والدولي و دعم الرئيس ترامب بموضوع القدس عاصمة اسرائيل شجع المحتل الاسرائيلي على المضي في انتهاكاته لقرارات الشرعية الدولية والقانون الدولي و ينسف حقوق الانسان الفلسطيني تحت الاحتلال، ويؤكد الخوف من جديد حول ما سمي صفقة العصر تصفية القضية الفلسطسنية 

 

و دعى الحزب في بيانه الى ضرورة التحرك عربيا على مستوى الجامعه العربية و دوليا على مستوى مؤسسات الأمم المتحده لايصال حقيقة وفضح هذا القانون العنصري الجديد يهودية الدولة سيبعد العالم والعرب عن خيار السلام العادل والشامل في المنطقة، وسيؤدي لمزيد من العنف والتطرف و يهدد الوجود الانساني والتاريخي للشعب الفلسطيني في وطنه، و دعى البيان الأمة العربية الى دعم صمود الشعب الفلسطيني على أرضه و فضح ممارسات نظام الفصل العنصري الاسرائيلي