أحزاب تدرس جديا حل نفسها بالتوافق مع أطرها التنظيمية -ربى كراسنة

أحزاب تدرس جديا حل نفسها بالتوافق مع أطرها التنظيمية -ربى كراسنة

كشفت مصادر حزبية أن تيار التجديد الذي يضم خمسة أحزاب وهي إلى جانب حزب التيار الوطني كلٌ من حزب الإصلاح والتجديد (حصاد) وأردن أقوى وحياة وحزب تواد توافق على ضرورة عودة الأحزاب المنضوية تحت مظلته إلى الهيئات والأطر التنظيمية من أجل التدارس بشكل جدي لخطوة حل نفسها.

وقالت المصادر لـ “البوصلة“: “إن أحزاب تيار التجديد أيدت في اجتماع عقدته مساء أمس الاثنين الخطوة الاستباقية التي أقدم عليها حزب التيار الوطني الذي يرأسه عبد الهادي المجالي بإعلانه حل نفسه”.

وقررت أحزاب التجديد في اجتماعها بحسب المصادر عودة كل حزب الى هيئاته وأطره الداخلية لتدارس خطوة الحل، واتخاذ القرار المناسب في حال عدم إقرار الحكومة والمؤسسة التشريعية لقانون انتخاب وأحزاب عصريين.

ومن المنتظر أن يصدر تيار التجديد اليوم بيانا مفصلا، حول مجريات اجتماعه الذي عقده مساء أمس وتدارس فيه خطوة حل الأحزاب المنضوية تحته لنفسها.

وكانت “البوصلة” قد كشفت عن أن هناك أحزابا بصدد تدارس خطوة حل نفسها على خطى ما قام به حزب التيار الوطني ومن بينها الحزب الوطني الدستوري إلى جانب الأحزاب المنضوية تحت مظلة تيار التجديد الذي يضم الى جانب حزب التيار الوطني كلًا من حزب الإصلاح والتجديد (حصاد) وأردن أقوى وحياة وحزب تواد.

وهو ما أكده أيضا حمدي مراد أحد أعضاء حزب التيار الوطني خلال المؤتمر الصحفي الذي أعلن فيه المجالي حل “حزب التيار”، عندما قال إن هناك عشرين حزبا آخر سيلحقون بالتيار الوطني احتجاجا على عدم وجود حياة حزبية حقيقية في البلاد.